التجارة الماليزية تعتزم التخلص من العمال الأجانب تماماً مطلع نهاية العام

التجارة الماليزية تعتزم التخلص من العمال الأجانب تماماً مطلع نهاية العام

 تعتزم وزارة التجارة الدولية والصناعة الماليزية من خلال إحدى وكالاتها؛ المعهد الماليزي للسيارات والأجهزة الآلية (MARii) التخلص من استخدام الطاقة العاملة الأجنبية تماماً في صناعة السيارات المحلية مطلع نهاية العام الجاري.

 

وقال الرئيس التنفيذي للمعهد السيد مدني سهري إن هذه الخطوة تهدف بدورها إلى توفير المزيد من فرص عمل للمواطنين المحليين.

 

وأوضح قائلاً: "نحو 70 ألف وظيفة شاغرة ستتوفر مع إيقاف استخدام العمال الأجانب في هذه الصناعة".

 

صرّح بذلك للصحفين عقب التوقيع على مذكرة تفاهم مع شركة «فيكتوريوس ستب» الماليزية الخاصة المحدودة في شاه عالم بالقرب من هنا، بشأن تقليل 40 ألف عامل وموظف من الأجانب في 200 بائع متعهد.

 

لحد الآن، بلغ عدد العمال الأجانب 70,000 شخص من 220,000 عامل على المستويين الأول والثاني في صناعة السيارات.

 

في الواقع، لقد كان تقليل عدد العمال الأجانب قد بدأ منذ عام 2014 حتى العام الماضي، حيث تم استبدال 32,000 عامل أجنبي بالمحليين، بحسب المسؤول.

Subscribe to AAT Newsletter for Free

Get Latest Business Opportunities...! Contact us for ALL you need...!

Subscribe